راكيتيتش: ميسي وسواريز لم يكونا صديقي المقربين

38

صرح إيفان راكيتيتشنجم إشبيلية الكرواتي ، إنه لم يكن “صديقا مقربا” من ليونيل ميسي أو لويس سواريز، وذلك خلال تواجده في صفوف نادي برشلونة.

وأشار اللاعب الكرواتي في حديث لموقع El Desmarque، إلى أن أصدقاءه المقربين في النادي الكتالوني كانوا أندريس إنييستا وتير شتيغن وبواتينغ وجونيور فيربو.

وأضاف راكيتيتش قائلا: “أحترم ميسي وسواريز فقد لعبت معهما لست سنوات وهما لاعبان مهمان للغاية”.

وتابع: “فترة الإغلاق التي رافقت تفشي فيروس كورونا المستجد قربتنا من بعضنا البعض، وأنا ممتن لمعاملة جميع لاعبي برشلونة لي بأسلوب مميز على مرّ السنين التي لعبت فيها لصالح البلوغرانا”.

وكان راكيتيتش قد أعلن اعتزاله اللعب دوليا مع منتخب كرواتيا الذي وصل معه في صيف 2018 إلى نهائي كأس العالم.

وذكر راكيتيتش في تصريحات لموقع الاتحاد الكرواتي على الإنترنت: “وداع المنتخب هو أصعب قرار اتخذته في مسيرتي الاحترافية، لكنني شعرت بأنه الوقت المناسب.”

جدير بالذكر أن راكيتيتش، شارك في 106 مباريات مع المنتخب الكرواتي سجل خلالها 15 هدفا.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه: