الأهلي يواصل الانتصارات ولكن

25

يواصل النادي الأهلي سلسلة الانتصارات المتتالية و السعي نحو اللقب ٤٣ واخرها الفوز على المقاولون العرب بهدف مقابل لاشئ.

سوف نستعرض معًا تحليل المباراة :-

– كيف بدأ موسيماني المباراة؟

بدأ موسيماني المباراة بالطريقة المعتاده له هذا الموسم ٣-٤-٣، بالاعتماد علي حمدي فتحي كمساك تالت.

بهذه الطريقة نجح موسيماني حتي الآن بمواصلة سلسله الانتصارات و الحصول علي العلامه الكامله ب ١٢نقطه من ٤ مباريات.

و ظهر مع هذه الطريقة بعض تعليمات موسيماني سواء في تحركات اللاعبين بدون كره أو بالتسديدات أو كثرة العرضيات.

في مباراة المقاولون وصل عدد تسديدات النادي الأهلي ٢٦ تسديده منها ١٨ تسديده داخل منطقة الجزاء و ٨ من خارج منطقة الجزاء و من متابعة المباراة هنلاحظ ان اي كره علي حدود منطقة الجزاء يقوم لاعبي الاهلي بالتسديد حتي ان في بعض الضربات الثابتة يتم تمرير الكره لاحد لاعبي الاهلي علي حدود المنطقة ثم يقوم بالتسديد فهنا تظهر تعليمات موسيماني بكثرة التسديد .

و من أبرز هذه التعليمات ايضا كثرة التمرير للبحث عن ثغرة في دفاعات المقاولون و خصوصا في نصف ملعب المقاولون و ليس ارجاع الكره للخلف فبلغ عدد تمريرات النادي الاهلي ٥٨٠ تمريره صحيح منها ٤٨٩ تمريرة بنسبة ٨٤% فالجديد هنا ان التمريرات اصبحت في نصف ملعب الخصم اكثر منها في نصف ملعب الاهلي علي عكس السابق فالتمريرات في نصف ملعب المقاولون ٣٥٥ تمريره صحيحه و في نصف ملعب الاهلي ١٣٤ تمريره صحيحه .

هل مشكلة موسيماني مع التكتلات الدفاعيه انتهت ؟

الاجابة لا حتي ان الهدف جاء عن طريق ضربة ثابته فدائما يواجه موسيماني مشاكل مع التكتلات الدفاعية المنظمه فيحاول بطريقة او اخري التغلب علي هذه التكتلات عن طريق الضربات الثابتة او عن طريق التسديدات او عن طريق العرضيات التي وصلت ٢١ عرضية صحيح منها ٧ هنا تكون مشكلة موسيماني فلا يستطيع ضرب اي تكتل دفاعي عن طريق جملة يحرز منها الاهلي اهداف و في نفس الوقت عند التأخر في احراز الاهلي للاهداف يحاول موسيماني الضغط عن طريق اكرم توفيق او معلول بالزيادة العدديه فهنا تنكشف ثغرات طريقة ٣-٤-٣ و التي كادت ان تغيير نتيجه المباراة لولا براعه الشناوي و عرقلة حمدي فتحي لانفراد لاعب المقاولون في اللحظات الاخيره فحاول رجال عماد النحاس استغلال هذه الثغرات ولكن لم يحسنوا استغلالها .

هل قدم الاهلي الاداء المطلوب ؟

وفقا للارقام و الاحصائيات كان الاهلي في افضل حال و لكن ثغرات الاهلي كانت من الممكن ان تؤثر علي نتيجه اللقاء فلابد و ان يحاول موسيماني ايجاد حل لهذه الثغرات اذا كان يريد مواصلة سلسلة الانتصارات

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه: