منتخب السنغال يقترب من الحلم ويُقصي تونس من الكان 2019

277

منتخب السنغال .. نجح المنتخب السنغالي في بلوغ نهائي كأس أمم أفريقيا بعدما تغلب على المنتخب التونسي بهدف نظيف خلال مجريات الشوط الإضافي الأول.

وشهدت المباراة نديه كبيرة بين المنتخبين لتنتهي المباراة بالتعادل السلبي ويتم اللجوء إلى الأشواط الدفاعية، وجاء هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 101 عن طريق اللاعب ديلان برون بالخطأ في مرماه.

الشوط الأول

بدأت أحداث المباراة بهدوء وتبادل للكرة في وسط الملعب حتى جاءت تسديدة اللاعب مباي نيانج في الدقيقة الخامسة ولكنها علت المرمى وعاود نفس اللاعب التسديد  في الدقيقة الثامنة ولكن لم تجد طريقها إلى الشبكة.

واصل أسود التيرانجا ظهورهم الهجومي بالحصول على ضربة ركنية وتسديدة من المدافع يوسف سابالي .

وشهدت العشر دقائق الثانية من الشوط الأول لمباراة السنغال وتونس، اندفاع بدني من كلا المنتخبين وكثرة الأخطاء المرتكبة من اللاعبين.

وكاد يوسف المساكني أن يخطف الهدف الأول لتونس برأسية خطيرة في الدقيقة 22 ولكنها علت المرمى.

وانطلق طه الخنيسي بكرة رائعة من تمريرة فرجاني ساسي لكنها لم يتمكن من تسديدها بسبب تدخل المدافع السنغالي.

وأضاع ساديو ماني فرصة إحراز هدف مؤكد في الدقيقة 37 حيث انفرد بالحارس التونسي وقام بمراوغته ولكنه وضع الكرة خارج المرمى.

وظهر المنتخب العربي التونسي بحالة عدم تركيز خلال الدقائق الأخيرة وخاصة على الجانب الدفاعي حيث وجدت السنغال سهولة في الكرات الطويلة خلف المدافعين.

وتعرض معز حسن الحارس التونسي لإصابة بسبب تداخل مع المهاجم السنغالي، كما ظهر تراجع بدني عند المنتخب العربي.

الشوط الثاني

شهد الشوط الثاني إثارة ومتعة غير أحداث الشوط الأول وأجرى الآن جريس في الدقيقة  بدخول نعيم السليتي وخروج يوسف المسكاني.

وشهد الشوط وإضاعة العديد من الفرص والتسديدات الخطيرة.

وأضاع المنتخب التونسي ركلة جزاء  في الدقيقة 75 بأقدام اللاعب فرجاني ساسي، وحصل البديل نعيم السليتي على بطاقة صفراء في الدقيقة 76.

وفي الدقيقة 78 احتسب حكم اللقاء ضربة جزاء لصالح منتخب السنغال، ونجح الحارس التونسي معز حسن  في التصدي من أقدام اللاعب هنري سافييت.

الأشواط الإضافية

هدف وإثارة في شوط إضافي ثاني بين منتخب السنغال وتونس

بدأت أحداث الشوط الإضافي الأول بسيطرة تونسية على الكرة في وسط ملعب منتخب السنغال، وبدأ أسود الترانجا في الظهور هجومياً عن طريق ساديو ماني واعتمد المنتخب العربي على الكرات السريعة المرتدة.

وجاء الهدف الأول للمنتخب السنغالي في الدقيقة 101 بعد كرة عرضية أبعدها الحارس التونسي بشكل خطأ لتصطدم برأس ديلان برون وتسكن بالخطأ في مرماه.

وحاول منتخب تونس معادلة النتيجة خلال الشوط الإضافي الثاني بكرات عرضية وطويلة للأمام ولكن دون جدوى في ظل التنظيم الدفاعي لمنتخب السنغال.

واحتسب الحكم ضربة جزاء لصالح منتخب تونس بعد أن اصطدمت الكرة بيد المدافع السنغالي ولكن أُلغيت بعد الرجوع إلى تقنية الفار.

ودخل ألان جريس،’ المدير الفني لمنتخب تونس مباراة اليوم بالتشكيل التالي:

حراسة المرمى: معز حسن

خط الدفاع : محمد دراغر، ديلان برون، ياسين ميرياح، أسامة حدادي.

خط الوسط  إلياس السخيري، فرجاني ساسي، أيمن بن محمد.

خط الهجوم : وهبي الخزري، يوسف المساكني، طه ياسين الخنيسي.

فيما اعتمد أليو سيسيه، المدير الفني للمنتخب السنغالي، على التشكيلة التالية:

حراسة المرمى: أميجو جوميز.

خط الدفاع: لامين جاساما، كاليدو كوليبالي، يوسف سابالي، شيخو كوياتيه.

خط الوسط: بابا ندايي، إدريسا جايي، هنري سايفيت.

خط الهجوم: ساديو ماني، كريبين دياتا، مبايي نيانج.

اقرأ أيضاً: الكان2019|هؤلاء هم الفائزون رغم توديع البطولة

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه: