صيد المحلة وكوم حمادة |صراع ديربي ومصير قمة

415

صيد المحلة وكوم حمادة |تشهد مجموعة كفر الشيخ بدوري الدرجة الثالثة لكرة القدم منافسة شرسة على حسم بطاقة الصعود بين صيد المحلة ومركز شباب كوم حمادة.

صراع مثير بين صيد المحلة وكوم حمادة

يتصدر الفريق المحلاوي جدول ترتيب المجموعة برصيد 43 نقطة فيما يأتي كوم حمادة وصيفاً برصيد 42 نقطة ليبتعد عن صاحب المركز الثالث فريق دسوق ب7 نقاط.

الترتيب الحالي يكشف لنا حالة من الصراع والمنافسة الشرسة نتيجة التحضيرات العالية والاستعداد الكافي قبل بداية الموسم الحالي.

خاض صيد المحلة 19 لقاء تمكن من جمع 43 نقطة بعد أن حقق 13 فوز و4 تعادلات وتلقى هزيمتين فيما سجل مهاجميه 37 هدف واستقبل مرماه 14 هدف.

على الجانب الاخر، يقدم مركز شباب كوم حمادة موسم رائع بعد أن خاض 20 لقاء، تمكن من تحقيق الفوز في 12 وتعادل في 6 وخسر في لقاءين ومُنيت شباكه ب20 هدف وأحرز لاعبيه 44 هدف.

يعيش صيد المحلة حالة من الاستقرار الفني تحت قيادة المرب طارق السعيد، الذي يخوض الموسم الثالث له مع الفريق ويمتلك قدر كبير من الثقة عند محمد الحليبي، رئيس النادي والمشرف العام على الكرة.

وفي مدينة كوم حمادة، الجميع يقف خلف الفريق من أجل رؤية ممثل لهم في الدرجة الثانية حتى أن الحضور الجماهيري في عدد من المباريات يشبه اللقاءات الجماهيرية في الدوري الممتاز سابقاً.

ولكن الأمور لا تسير كما يتمنى عشاق مركز شباب كوم حمادة حيث تم قبول الإستقالة التي تقدم بها المدير الفني للفريق محمد أبوحطب مؤخراً.

ديربي بنكهة إيطالية في الدرجة الثالثة

لم يكن أحد يتوقع الندية الكبيرة والأهمية القصوى التي سيحظى بها لقاء صيد المحلة ومركز شباب كوم حمادة،على الجانب الفني وخارج الخطوط.

في اللقاء الأول، تمكن صيد المحلة من تحقيق فوز صعب بهدف دون رد أحرزه اللاعب رضا خليف على ملعب محلة حسن الذي يستقبل مبارياته هذا الموسم.

وصاحب اللقاء أجواء غير رياضية ومشدات عنيفة تسببت في توقيع غرامات على العديد من قائمة مركز شباب كوم حمادة وصل مجموعها إلى 1800 جنيه بالإضافة إلى إيقاف اللاعب محمد جمعة مبارتين، والمدرب محمد أبوحطب ومساعده محمد القفاص 4 لقاءات، ووقف شعبان راغب المدير الإداري لقاء واحد.

فيما تم تغريم نادي صيد المحلة مبلغ 500 جنيه للشغب الجماهيري وإيقاف شريف عبدالحميد مبارتين وتغريمه 300 جنيه.

جلسة الصلح بين صيد المحلة وكوم حمادة

أزمة وأحدث مؤسفة تناولتها البرامج التلفزيونية على الشاشات المختلفة وهو ما دفع النائب محمود الشامي، عضو مجلس النواب، للتدخل وعقد جلسة صلح بين مسئولي الناديين في حضور الإعلامي الكبير إيهاب الكومي.

وستختتم مباريات المجموعة المشتعلة بديربي مركز شباب كوم حمادة وصيد المحلة، ويتوقع الكثير من متابعي منافسات المجموعة أن هذا اللقاء هو من سيحدد هوية الصاعد إلى الدرجة الثانية.

ويرى احمد الجندي، المشرف العام المساعد على كرة القدم وعضو مجلس إدارة صيد المحلة، أن فريقه قادر على الوصول إلى هذا اللقاء بفارق أكثر من 3 نقاط.

وأضاف أنه الأجواء أصبحت أفضل بعد جلسة الصلح التي عقدها النائب محمود الشامي وهو ما سينعكس إيجابياً على أجواء لقاء العودة.

اقرأ ايضاً: صيد المحلة.. لم ينجح أحد

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه: